مفتي الجهاد: القاعدة وطالبان مسئولان عما لحق بالمسلمين من كوارث

مفتي الجهاد: القاعدة وطالبان مسئولان عما لحق بالمسلمين من كوارث



القاهرة-
العهد – حمل مؤسس ومفتي جماعة الجهاد في مصر السيد إمام الشريف والملقب
بين الجهاديين بـ ‘الدكتور فضل’ تنظيم القاعدة المسئولية الكاملة عما لحق
بالمسلمين من كوارث، وعبر عن معارضته لبناء مسجد قرب موقع هجمات 11
سبتمبر/ أيلول في نيويورك، وداعيا الى عدم الأخذ بدعوة الإمام الأمريكي من
أصل يمني انور العولقي الى قتل الامريكيين.
 
وفي
تجديد لمراجعات ترشيد الجماعة التي كان أطلقها في عام 2007، أصدر ‘الدكتور
فضل’ الذي يمضي حكما بالسجن في سجن المزرعة بضاحية طرة (جنوب القاهرة) منذ
تسلمه من اليمن عام 2002، بيانا يهاجم زعيم القاعدة أسامة بن لادن
والظواهري، إضافة إلى زعيم حركة طالبان الأفغانية الملا عمر معتبرا أنهم
‘مجموعة من المغامرين استخدموا الإسلام للتغطية على أطماعهم الشخصية’،
وحمّلهم المسئولية الكاملة عما لحق بالمسلمين من ‘كوارث’ في كل من
أفغانستان وباكستان والصومال والعراق.
 
وفي
البيان الذي نشرته صحيفة ‘الحياة ‘ اللندنية وحمل عنوان ‘كلمة من الدكتور
فضل في شأن مسجد نيويورك وإحراق المصحف في الذكرى التاسعة لتفجيرات 11
أيلول’ السيد إمام جدد فيها تأكيده ان هذه التفجيرات ‘مخالفة لتعليم
الإسلام لما فيها من خيانة وغدر، وكانت كارثة تضرر منها المسلمون أكثر من
غيرهم’، مشيرا إلى تفاصيل شرعية كان أوردها في وقت سابق في كتابه ‘وثيقة
ترشيد العمل الجهادي’، و ‘مذكرة التعرية لكتاب التبرئة’.
 
وحمل
زعيم ‘الجهاد’ على بن لادن والقيادي في تنظيمه خالد شيخ محمد والملا محمد
عمر مسئولية هذه التفجيرات، ونبّه إلى أن هؤلاء ‘إن خفي أمرهم على كل
الناس فإنه لا يخفى على (فضل)، فقد كنت أنا شيخهم، ولكني قطعت صلتي بهم
منذ عام 1993 لمّا تأكدت أنهم مجرد مجموعة من المغامرين الباحثين عن
الشهرة والزعامة بأسرع وسيلة من دون مراعاة لتعاليم الإسلام ولا لأرواح
البشر، ولكنهم استخدموا الإسلام للتغطية على أطماعهم الشخصية مستغلين جهل
بعض المسلمين بدينهم’.
 
وتطرق
مؤسس ومفتي جماعة الجهاد إلى الحديث عن الدعوات التي أطلقها البعض لبناء
مسجد على أنقاض برجي التجارة العالمي في نيويورك، معتبرا أن تلك الدعوات
‘مخالفة للشرع’، وقال: ‘على رغم مخالفة تفجيرات 11 أيلول/ سبتمبر لتعاليم
الإسلام إلا أنه تم إلصاقها بالإسلام. أسامة بن لادن خدع الناس وقال إنه
يعمل لنصرة الإسلام. ثم ظهر أحد دعاة الإسلام في هذا الوقت يريد أن يبني
مسجدا قرب موقع هذه التفجيرات في نيويورك، وأقول إن هذا المسجد لا يجوز
بناؤه في هذا الموقع لسببين: الأول أنه لا يوجد إلزام إسلامي ببناء المسجد
في هذا الموقع، لأنه يجوز للمسلم أن يصلي في أي مكان طاهر، اما السبب
الثاني فلأن فيه إساءة لأهالي ضحايا هذه التفجيرات الذين قُتلوا في عمل
مخالف لتعاليم الإسلام، وفيه تذكير لهم ولغيرهم بأحزانهم’.
 
واعتبر
أن هذا المسجد ‘مسجد فتنة لا يجوز المساعدة في بنائه بأي شكل، حتى لو وافق
الأمريكيون، لأن هذا الضرر والفتنة سيستمران للأجيال المقبلة’.
 
ورأى أن
من يحرق المصحف أو يمزقه لإهانة المسلمين ‘لن يضر المصحف ولا الإسلام
شيئا، ولن يضر إلا نفسه وأهل ديانته، فهذا التصرف قد يحول العالم كله إلى
ساحة صراع دامية بين المسلمين وغير المسلمين’.
 
وأكد
مفتي ‘الجهاد’ في كلمته التي كتبت بخط اليد وذيلها بتوقيعه، أن ‘دعوة أنور
العولقي المسلمين في أمريكا بقتل زملائهم الأمريكيين مخالفة لتعاليم
الإسلام’، واضاف: ‘هاجر المسلمون من مكة فرارا من أذى أهاليهم وعاشوا
آمنين بين المسيحيين في الحبشة، ولم يأمرهم النبي محمد صلى الله عليه وسلم
بقتل أحد من أهل الحبشة، ولو كان هذا واجبا لأمرهم به النبي’.
 
وشدد على
أن الإسلام لا يدعو إلى إبادة غير المسلمين ولا إلى إلغاء الآخر، وقال:
‘ليس صحيحا أنه يوجد صراع وجود أو إلغاء بين المسلمين وغيرهم، فقد عاش غير
المسلمين من المسيحيين واليهود آمنين لقرون طويلة بين المسلمين، ولو كان
الإسلام يدعو لإبادتهم لما بقي منهم أحد اليوم’، لافتا إلى أنه عندما
استولى المسيحيون الكاثوليك على الأندلس من المسلمين عام 1492 هرب اليهود
من الأندلس وعاشوا آمنين في بلاد المسلمين من مراكش إلى تركيا.
 
وذكر
‘الدكتور فضل’ في اختتام كلمته بأنه ‘على مدى تاريخ البشرية أراد أربعة
مخربين إحراق العالم لتحقيق أطماعهم الإمبراطوارية، وهم: جنكيز خان
ونابليون وهتلر وأسامة بن لادن’، ودعا إلى الاحتراس من دعاة الفتن.
Advertisements
This entry was posted in Islam. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s