‘كلنا وائل غنيم’

‘كلنا وائل غنيم’
04-2-2011
بقلم خدمة العصر

كانت الحكومة المصرية تشعر بالحيرة. تبحث عن أحد من الثوار لتتحاور معه. وفي مساء يوم الثلاثاء الماضي، حين طُلب من المتظاهرين في ميدان التحرير تقديم من يتحدث باسمهم، طرحت بعض القوى الشبابية في الميدان اسم «وائل غنيم» ممثلاً لهم ومفاوضاً عنهم. كان الشباب يضعون «العقدة في المنشار» للنظام، ويطلبون منه بنحو مبطن كشف مكان اختفاء الناشط والخبير التقني وائل غنيم، أظهر شريط فيديو نشر على «يوتيوب» عناصر من الشرطة بلباس مدني يعتقلونه.

تحوّل وائل خلال أيام قليلة تلت أحداث يوم الجمعة الماضي إلى أيقونة من أيقونات الثورة المصرية. هو معروف لدى الكثيرين العاملين في مجال المعلوماتية، إضافة إلى متابعي حسابه الشخصي على موقع «تويتر»، الذي حفظ آخر الرسائل التي كتبها وائل: «صلّوا من أجل مصر، إنني قلق للغاية. يبدو أن الحكومة تُعدّ لجريمة حرب غداً ضد الشعب. جميعنا مستعدّون للموت». بعدها لم يظهر وائل في أي مكان.

هيثم يحيى، وهو أحد زملاء وائل، حاول البحث عن غنيم في المستشفيات حتى إنه زار «مشرحة» مستشفى القصر العيني، للتأكد ما إذا كان وائل حياً ميتاً، لكن من دون جدوى.

ولد وائل عام 1980، حصل على شهادة «البكالوريوس» في هندسة الحاسبات من كلية الهندسة في جامعة القاهرة عام 2004، ثم حصل على شهادة الماجستير في إدارة الأعمال بامتياز من الجامعة الأميركية في القاهرة عام 2007. شارك في إطلاق عدد من المواقع وخدمات الانترنت العربية وتطويرها، كانت بدايتها موقع “الإسلام واي” (إذاعة طريق الإسلام، وهي أكبر مكتبة سمعية على الإنترنت)، ثم عمل في شركة «Gawab.com» لخدمات البريد الإلكتروني، التي وصل عدد مشتركيها لأكثر من خمسة ملايين في العالم العربي. كذلك عمل مستشاراً في العديد من المشاريع، منها مشروع تطوير بوابة الحكومة الإلكترونية في مصر.

وبعدها انضم إلى شركة «غوغل» في شهر تشرين الثاني عام 2008، وعمل مديراً للتسويق في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لمنتجات «غوغل»، وبات يشرف على تعريب منتجات هذا الموقع التي تفيد المستخدم العربي وتطويرها من خلال العمل مع فريق من المهندسين الذين يجيدون التحدث باللغة العربية.

كل هذه الأنشطة والمهمات والأعمال جعلت وائل أحد أبرز التقنيين المصريين، وأحد الفاعلين في النقاش السياسي على مواقع «تويتر» و«فايسبوك»، والداعين إلى تظاهرات 25 يناير. ويشير بعض مقربيه إلى أن وائل هو مدير مجموعة «كلنا خالد سعيد» على الفايس بوك، التي يبلغ عدد أعضائها أكثر من ربع مليون.

أعلنت شركة «غوغل» على موقعها العربي اختفاء وائل غنيم، وطالبت من لديه أي معلومات عنه الاتصال على الرقم 00442070313008.

اهتمام غوغل إلى جانب عشرات المجموعات على «الفايسبوك» التي ظهرت تحت عناوين من نوع «أين وائل غنيم؟» أو «كلنا وائل غنيم»، حوّلت هذا الشاب إلى أيقونة من أيقونات الثورة المصرية، وعنوان أساسي في معظم التقارير الإخبارية المصوّرة.

في المقابل، يرى البعض أن شركة «غوغل» لم تمارس حتى الآن ضغوطاً كافية للبحث عن أحد أكبر موظفيها، بل طالب بعض الناشطين الشركة بتغيير شعارها ليحمل اسم غنيم بهدف الضغط على الحكومة والنظام المصري للبحث عنه أو الكشف عن مكانه.

إذاً لا يزال وائل غنيم مختفياً. وقد أكد أخوه الخبر في 31 من الشهر الماضي. هكذا أراد النظام ترهيب زملائه الثوار!

 

 

Advertisements
This entry was posted in CURRENT EVENTS. Bookmark the permalink.

One Response to ‘كلنا وائل غنيم’

  1. ahmed shabara says:

    انا مش عارف اقول ايه
    لكن تعجز الكلمات عن وصف وائل غنيم ذلك الثوري المناضل
    اقول لة ان مصر كانت بحاجة اليك من فترة كبيرة ولكن الحمد الله لقد استجاب الله سبحانة وتعالي لدعوانا لدعوة كل المصريين الشرفاء . انا افخر اني انتمي لهذا البلد
    انا ليه بعض الطلبات ارجو ان تصل اليك
    الاهتمام ثم الاهتمام بقطاع الزراعة في مصر هذة الاراضي الشاسعة التي بورت ومازالت تبور لصالح من ان هذا الشعب يمكنة ان ياكل من سواعدة لا للمعونات الامريكية ثانيا
    الاهتمام بالتعليم التعليم الذي اصبح مؤسسات تجارية غايتها التربح من قوت الغلابة ومن لا يجد مكان لة في تلك المدراس التي اصبحت بالوف الجنيهات يغلب علي امرة ويطر الي دخول مدارس الدولة التي تحولت الي قبوريمارس فيها ابشع وسائل التعذيب والمهانة للطلبة
    السياحة واني اعلم جيدا انك تدرك معني السياحة وما تستطيع ان تفعلة في ميزان مدفوعات الدولة وميزانيتهاوما يعود منها علي كافة افراد الشعب المغلوب علي امرةواني اقترح بانشاء جريدة تعرف الناس بدخول مصر ولو ارقام رمزية
    الصناعة . وليس المقصود بها صناعة الحلوي والاغذية فق
    بل تشمل الصناعات الاستيراتيجية
    اهم مطلب : ان تحول قناة السويس بالجنية المصري
    النظافة العامة
    والمطلب الاخير الذي لايقل اهمية عن تلك المطالب اختيار شرفاء يقومن علي خدمة الدولة وليس علي خدمة انفسهم
    اختيار حكومة مدنية
    حكومة مدنية
    حكومة مدنية وكفانا حكم عسكري
    اشكر لك رحابة صدرك
    احمد شبارة الاسكندرية
    موبايل
    0127439300
    0163051269

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s